أرشيف المدونة

مع العام الجديد 2012

2012

ربما تحينت الفرصة لأكتب هاهنا في مدونتي العزيزة التي ربطتني بها الأيام والسنون ؛عام جديد . هو ليس عاماً جديداً فالزمن لا يتوقف والسنين ليست ألفين ونيّف . عندما أنظر للأمر أرى كوكباً هرماً لكنه ما زال ينبض بالحياة ، الآن وأنا أكتب خطرت لي العديد من الأفكار التي ساتناولها في تدوينة أخرى ؛ربما ستستحق المرور عليها .

لن أتكلم فيما تخبئه 2012 لي وللبشرية جمعاء ، وساكون مختصراً قدر الإمكان . 2011 كان عاماً رائعاً على الصعيد الشخصي ولن أقول أنه كان يخلو من المرارة أيضاً ،فأحياناً لا نستلذ بالطعام لو لم يكن عليه بعض الملح ، ربما أنظر للأعوام بشكل تراكمي وبهذا أحاول أن أجعلها مترابطةً فيما بينها كفصول رواية بوليسية ، ربما الجميل في 2011 أنني أرى تسارعاً في ملحوظاً في طريقة تفكيري وتوسعاً أكثر عما سبقه من الأعوام ،ربما لإن التحديات الحقيقية في الحياة بدأت في هذا العام ، ربما هو بداية مرحلة إستقرار شخصي فكري عاطفي إن صح التعبير الأخير ، بغض النظر لماذا ربما البساطة – وليس الجهل والضياع – هي مفتاح العقل الوقّاد وربما التفاصيل الكثيرة تفسد الفكرة الرئيسة ، ما أقوله لنفسي : “ كان عاماً رائعاً ، إنطلق منه للعالم “ . الإنسان الواعي هو الذي يحافظ على الإستمرارية فيما يصنع بهذه الدنيا …
آخر كلامي أن إعملوا جاهداً احبتي في هذه الدنيا ولا تعطوا للسنون معياراً وتذكروا أن الحياة لا تنتظر أحداً .

– تابعوا مدونتي” الخـــارج “

Advertisements